هي حملة عالمية لنصرة القضية السورية، ترمي إلى تحقيق أهداف محددة: إغاثية، ومادية، وسياسية، وإدارية، تتضمن فعاليات؛ إعلامية، وجماهيرية، وسياسية، وحقوقية، وإغاثية، وذلك في مجموعة واسعة من البلدان العربية وغير العربية، بتكليف من المجلس الوطني السوري، والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

أهداف الحملة:

- إبراز المعاناة الإنسانية للشعب السوري في الداخل والخارج، والتوجيه نحو إغاثة الداخل السوري.

- تعرية النظام من خلال توضيح وتبيين جرائمه ضد الإنسانية.

- حشد الرأي العام العربي والدولي المناصر للحق المشروع للشعب السوري في الحرية.

- التنمية السياسية ورفع الوعي السياسي فيما يخص القضية السورية.

- ربط القضية السورية بالمخاطر المحدقة بالأمتين العربية والإسلامية.

- المساهمة في تنمية الشعب السوري والتهيئة لمرحلة ما بعد سقوط النظام.

الأهداف التفصيلية:

- تنسيق الجهود العاملة في نصرة الشعب السوري، والعمل على توحيد التوجه العام لها.

- تكوين مجموعات ضغط على صناع القرار في إتجاه المطالب المشروعة للشعب السوري.

- تبني وتمويل مشاريع تنموية واستراتيجية تصب في خدمة الشعب السوري.

- العمل مع مختلف التوجهات السياسية والثقافية لنصرة الشعب السوري.

- استنهاض همم الشعوب العربية والعالمية لتلبية الاحتياجات الإنسانية للشعب السوري.

- مخاطبة صناع القرار بما يتناسب ولغة المصالح التي تصب بمناصرتهم للشعب السوري.