مجموعة لأنك انسان هي ليست مجرد فريق متخصص بالدعم النفسي الاجتماعي والإيماني، بل هي رسالة لوضع منهجية دعم تناسب الأوضاع الراهنة، وفق ثقافة غالبية المجتمع. حيث معظم الجهات التي تهتم بالدعم النفسي غريبة عن الثقافة العربية والدينية لمجتمعاتنا. كما أنها مبادرة تهتم باغتنام الجهود للنهوض بالمجتمعات وقت الأزمات من الناحية النفسية والإيمانية.
وقد تكون الفريق في شهر سبتمر 2012، من مجموعة من المهتمين بالدعم النفسي والمختصين به من أكثر من منطقة، وكان هدفهم ايصال الدعم النفسي والتدريب لمناطق الأزمات، والاجابة على الاستشارات، ووصلهم بالجهات التي تعينهم في مناطقهم. ثم تطورت الفكرة لتصبح أكثر من مجرد تشبيك وتهدف إلى انتاج نشرات تثقيفية تفيد من يعانون الأزمات، ومحاولة تدريب مدربين قادرين على نقل التدريب على الدعم النفسي الايماني. ثم تطورت الفكرة حتى أصبحت هناك فرق عاملة على الأرض في أكثر من منطقة من مناطق لجوء السوريين.