هيئة الشام الاسلامية هي : هيئة اسلامية اصلاحية تجديدية شاملة تعمل على بناء المجتمع الاسلامي الحضاري الآمن المستقر في سوريا من

خلال العمل المؤسسي وتحقيق التكافل والتعايش بين مكونات المجتمع السوري وتتبع في ذلك وسائل متعددة تحت مسارات متنوعة منها

العمل الخيري الإنساني والإعلامي والاستثماري والعلمي والتربوي والسياسي والدعوي والحقوقي والنسائي.

 

  هيئة الشام الإسلامية مسجلة في سورية في مجلس محافظة حلب بقرار رقم (14) وتاريخ 31-8-2013.
وتعمل بالشراكة مع (ALSHAM ISLAMIC ASSOCIATION) المسجلة في بريطانيا برقم (7951034) وتاريخ 15-2-2012.
 ومع (İSLAMİ ŞAM HEYETİ DERNEĞİ) المسجلة في تركيا برقم 34-195-143 وتاريخ 19-7-2013.
 
تمارس الهيئة نشاطاتها في كامل الأراضي السورية ومواطن اللجوء خارج سوريا، وذلك من خلال مجموعة من المقار الرسمية والفروع داخل سوريا وفي الأردن، والكويت، وتركيا وبريطانيا.

رسالتنا:
هيئة إصلاحية تنموية، تسهم في بناء المجتمع السوري، بمنهجية مؤسسية وأساليب احترافية.

رؤيتنا:
أن نكون المؤسسة الإسلامية الأكثر حضوراً، والأعمق تأثيرا، في المجتمع السوري.

أهدافنا:
1. تمكين دين الله في المجتمع اعتقاداً وسلوكاً.
2. المحافظة على الهوية الإسلامية في المجتمع، وبناء الشخصية المتكاملة.
3. إقامة العدل في المجتمع السوري وتعزيز التعايش بين مكوناته.
4. المشاركة الفاعلة في التنمية المجتمعية.

قــــيَـــــمـُــنـــا:
1. الالتزام المنهجي والسلوكي والإداري.
2. نجاح الهيئة مسؤولية كل عضو.
3. الفرح بنجاحنا مع الآخرين كالفرح بنجاحنا وحدنا.
4. العمل بصدق وشفافية.
5. الرفق زينة أعمالنا.
6. التجرد من حظوظ النفس.
7. العصمة للمنهج لا للعمل البشري.
8. الحيوية والمرونة المؤسسية.
9. العمل بروح الفريق.
10. الأداء بإتقان وإحسان.